احتفل موظفون في شركة مايكروسوفت يوم الجمعة الماضي

باطلاق النسخة الخاصة بالمصنعين من ويندوز فون 7

بالقيام بموكب استعراضي حاملين توابيتاً رمزية على شكل

اجهزة لـ أي فون وبلاك بيري،

حول مبنى الشركة الرئيسي في ريدموند

ووفقا لما ذكره موقع نيوين لبس العاملون ملابس تنكرية

خاصة بالجنائز وسيارات تحمل شعارات الهواتف المنافسة

كنوع من الدعاية للمنتج الجديد الذي انتهت منه الشركة في

1 سبتمبر والذي " سيدفن بقية المنافسين"

كما كتبوا على أحد السيارات.

وتقول مايكروسوفت أنها أجرت اختبارات للبرنامج المذكور على ما يقارب عشرة ألاف جهاز

وتخطط لاطلاقه في نيويورك مطلع أكتوبر القادم

أنتهى

======================

برأيي أن الآيفون والبلاك بيري

سلاح ذو حدين أولهما منفعة لمن أراد وهم قلة

وأخرى حمى تصيب مجتماعتنا بالجهل لأننا لم نستفد منها غير تحصيل ملء الفراغ بفراغ أدهى فغالبية مستخدميه يرون أنه واجهة حضارية تلزم حيال من يبحثون

عن بناء المظهر الخارجي حتى أن كثير من الأبناء باتوا يرهقون أهاليهم بطلبه فقط للتباهي والمراسلات الفورية





الا يكفيني جراح.....يا حماااامه



انا ابنــــة فلسطين وإليهــــا أنتمــــــي
ولـو علقوني على المشانـق لن انحنـي
خلـقت ثائــــــرة لا أعــــرف هويتــــي
فأقسـمــت أن أدافــــع عن قضيتـــــي
-----------------------------------